التقنية

دعاء اخر يوم من رمضان 2021 مكتوب مستجاب بإذن الله

دعاء اخر يوم من رمضان مكتوب 2021 مستجاب بإذن الله

نحو ثمانية أيام تفصل الأمة الإسلامية عن نهاية شهر رمضان الكريم، يبحث الكثيرون في هذه الأيام المتبقية عن دعاء آخر يوم حيث من المنتظر أن يكون شهر رمضان هذا العام كاملا، إلا أن ذلك وفق ما تقرره دار الإفتاء المصرية ومعهد الفلك بعد استطلاع الهلال،

دعاء اخر يوم من رمضان

وعن دعاء آخر يوم في رمضان، فصيغته كما يلي: «اللَّهُمَّ إِنَّا أَهْلُ هَذَا الشَّهْرِ الَّذِي شَرَّفْتَنَا بِهِ، وَوَفَّقْتَنَا بِمَنِّكَ لَهُ حِينَ جَهِلَ الْأَشْقِيَاءُ وَقْتَهُ، وَحُرِمُوا لِشَقَائِهِمْ فَضْلَهُ، أَنْتَ وَلِيُّ مَا آثَرْتَنَا بِهِ مِنْ مَعْرِفَتِهِ، وَهَدَيْتَنَا لَهُ مِنْ سُنَّتِهِ، وَقَدْ تَوَلَّيْنَا بِتَوْفِيقِكَ صِيَامَهُ وَقِيَامَهُ عَلَى تَقْصِيرٍ، وَأَدَّيْنَا فِيهِ قَلِيلًا مِنْ كَثِيرٍ».

ويكتمل دعاء آخر يوم رمضان: «اللَّهُمَّ فَلَكَ الْحَمْدُ إِقْرَارًا بِالْإِسَاءَةِ، وَاعْتِرَافًا بِالْإِضَاعَةِ، وَلَكَ مِنْ قُلُوبِنَا عَقْدُ النَّدَمِ، وَمِنْ أَلْسِنَتِنَا صِدْقُ الِاعْتِذَارِ، فَأْجُرْنَا عَلَى مَا أَصَابَنَا فِيهِ مِنَ التَّفْرِيطِ أَجْرًا نَسْتَدْرِكُ بِهِ الْفَضْلَ الْمَرْغُوبَ فِيهِ، وَنَعْتَاضُ بِهِ مِنْ أَنْوَاعِ الذُّخْرِ الْمَحْرُوصِ عَلَيْهِ، وَأَوْجِبْ لَنَا عُذْرَكَ عَلَى مَا قَصَّرْنَا فِيهِ مِنْ حَقِّكَ، وَابْلُغْ بِأَعْمَارِنَا مَا بَيْنَ أَيْدِينَا مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ الْمُقْبِلِ، فَإِذَا بَلَّغْتَنَاهُ فَأَعِنِّا عَلَى تَنَاوُلِ مَا أَنْتَ أَهْلُهُ مِنَ الْعِبَادَةِ، وَأَدِّنَا إِلَى الْقِيَامِ بِمَا يَسْتَحِقُّهُ مِنَ الطَّاعَةِ، وَأَجْرِ لَنَا مِنْ صَالِحِ الْعَمَلِ مَا يَكُونُ دَرَكًا لِحَقِّكَ فِي الشَّهْرَيْنِ مِنْ شُهُورِ الدَّهْرِ».

فضل العشر الآواخر من رمضان 2021

وعن دعاء آخر يوم في رمضان وفضل العشر الآواخر من الشهر الكريم، شرح الشيخ الأزهري أحمد مدكور لـ«الوطن»، أن العشر الأواخر من رمضان 2021، هي أحب الأيام إلى الله، ويستجاب فيها الدعاء، ولابد للمسلم أن يستقبلها بالتقرب إلى الله سبحانه وتعالى، وفيها ليلة القدر، ويجب أن يستغلها المسلمون جيدا لغفران الذنوب.

ومن بين الأعمال المستحبة في العشر الأواخر من رمضان 2021 والتي يجب الحرص ويستحب فيها قول دعاء آخر يوم في رمضان،، أن النبي محمد صل الله عليه وسلم وصى  المسلمين على العزم على عدم ارتكاب المعاصي، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم «من يغير من نفسه فإن الله يبدل سيئاته إلى حسنات»، وجاء في قول المولى عز وجل في سورة الفرقان «ﺇِﻟَّﺎ ﻣَﻦْ ﺗَﺎﺏَ ﻭَﺁﻣَﻦَ ﻭَﻋَﻤِﻞَ ﻋَﻤَﻠًﺎ ﺻَﺎﻟِﺤًﺎ ﻓَﺄُﻭﻟَٰﺌِﻚَ ﻳُﺒَﺪِّﻝُ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﺳَﻴِّﺌَﺎﺗِﻬِﻢْ ﺣَﺴَﻨَﺎﺕٍ ۗ ﻭَﻛَﺎﻥَ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﻏَﻔُﻮﺭًﺍ ﺭَﺣِﻴﻤًﺎ‏».

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker