اخبار

هل بإمكاننا آن نتشافى ذاتيًّا؟ 

الكثير منا يتساءل عن معنى التشافي وكيف يحدث؟ التشافي هو جزء من فطرتنا التي منحنا الله إياها، بمعنى آخر هو قدرة جسدنا على التشافي الذاتي. لماذا هذه الخاصية متواجدة في أجسادنا؟ لإن الأصل فينا الصحة والشفاء وليس الأمراض والآلام. لكن بحكم برمجتنا منذ الطفولة ومعتقداتنا المترسخة بعقولنا أصبحنا لا ندرك هذه الميزة التي وهبنا الله إياها ولقد حجبنا إدراكنا عنها بلا وعي منا.

ماذا نحتاج لكي نفعّل هذه الخاصية لدينا من جديد؟

الإيمان بها. ماذا أقصد هنا بالإيمان؟ هو قانون كوني مهم في حياتنا، الإيمان هو آن نؤمن بشيء ولا يوجد دليل الآن عليه إنما نشعر به ونشعر بوجوده وأن نصدق بوجوده هنا يكمن الإيمان. سأعطيك مثالًا لتفهم كيف أجسادنا تتشافى. لقد حدث لمعظمنا جرح صغيرًا كان أو كبيرًا في جسدنا المادي، ألم تفكر يومًا كيف لهذا الجرح أن يلتئم وحده بدون تدخل وعناية منك، إنها وظيفة التشافي أن يشفيك من جروحك الداخلية والخارجية فقط ركز في الأمر.

مستويات التشافي الثلاثة

المستوى الفكري

على مستوى الفكرة والمعتقد الموجود لدينا. الغالبية العظمى تمت برمجتها بلاوعي منها من خلال المجتمع أو مواقع التواصل الاجتماعي أو المدرسة إلخ.. كثيرة هي الطرق التي تم من خلالها برمجتنا وزراعة معتقدات بعقولنا هي في الغالب لا تخدمنا، لكن عندما تدرك أنك الآن أنت المسؤول عن هذه البرمجة فهي الآن تعمل من خلالك ولا متحكم فيها سواك. في كل جوانب الحياة لا بد وأن يكون لديك معتقد يخدمك أو لا يخدمك عليك الانتباه له.

المستوى المشاعري

كم من المشاعر التي تعرضت لها منذ الطفولة وحتى الآن، كم من مشاعر الخوف والغضب واليأس والرفض والعار تعرضت لها. ماذا فعلت حيالها؟ هل حررتها، تشافيت منها، أم ما زالت مخزنه فيك وتتحكم بك وتغلبك دائمًا. عليك الوعي بمشاعرك كي تتشافى منها، عليك الإحساس بها وبوجودها، عليك أن تقف وتواجهها وأن تجلس معها على طاولة المفاوضات وتحلها وتخرجها منك أو تتصالح معها. لا تتركها تتجول بداخلك وتدمرك وتقتل الحياة فيك.

الآن تستطيع التشافي منها تعلم كيف، أنوي اليوم وأسعى لذلك. روحك الطيبة تستحق أن تستثمر وقتك فيها ومعالجتها من كل الآلام التي واجهتها، استيقظ الآن وابدأ رحلتك في التشافي، حتمًا ستكون فخورًا عندما ترى النتائج وترى الفتوحات أمامك وترى أنك انتصرت انتصارًا ساحقًا على كتلة الألم التي كادت أن تحجب عنك متعة الحياة.

على المستوى المادي

إليك هذا الخبر الصادم أي أعراض أو مرض يظهر بجسدك المادي هو حتما أتى من فكرة مخزنه لديك وشعور داعم له. نعم هذه الحقيقة التي يمكن للكثير أن يغفل عنها. أعتقد أنك الآن أدركت أهمية تنقية أفكارك ومعالجة مشاعرك لكيلا تتجسد كأمراض أو مشاكل على جسدك المادي. الآلام التي تكونت بأجسادنا ما هي إلا إشارة عن ألم يوجد بمشاعرنا أو فكرة سلبية بعقولنا.

3 طرق فعالة للتشافي الذاتي

1. الوعي بأفكارك ومعتقداتك

لكل منا وعي خاص ومعتقدات خاصه به. مثال، اسأل نفسك ما هي أفكارك تجاه الزواج وما هو المعتقد الذي تؤمن فيه؟ ضع إجابتك على ورقة بيضاء، اكتب لا تتوقف عن الكتابة، بعدها أعد قراءة ما كتبت هنا ستجد ما أنت مؤمن به طول الوقت.

2. تحرير مشاعرك وتنظيفها

كن منتبهًا لمشاعرك حينما تغضب راقب غضبك من أين يصدر؟ اسأل نفسك ما هي الأمور التي تغضبك، ما هي السلوكيات، ما هي المواضيع التي تستفزك، كُن متسائلًا وابحث عن الإجابات هذه رحلتك استمتع بها.

3. تغير كامل لنظرتك للحياة والعمل على صنع حياة تشبهك

الحياة تدفعنا لنعيش كما يتناسب مع داخلنا، كل هذه العقبات التي نواجهها ما هي إلا إشارات كي نصل لحياة تشبهنا. ارسم حياتك واخلق مشاعرك التي تريدها وازرع الأفكار التي تؤمن بها فالحياة حياتك أنت.

إليك أيضًا

تاريخ النشر: الإثنين، 12 يوليو 2021

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker