صحة وجمال

دليلك الشامل في علاج حساسية الصدر نهائيًا

تعد حساسية الصدر من أكثر الأمراض المزمنة انتشارًا، وهي التهاب يصيب الشعب الهوائية التي تقوم بتوصيل الهواء إلى الصدر، مما يسبب تهيجها ويجعلها أكثر حساسية للمؤثرات المختلفة، ينشأ هذا المرض في أي عمر، إلا أنها في الغالب تبدأ في سن الطفولة، حيث تظهر أعراض حساسية الصدر عندما تتعرض القصيبات الهوائية لمواد معينة تسبب رد فعل مبالغ فيه.

وبشكل عام ينبغي أن تتضمن خطة العلاج بداية، على معرفة المهيجات التي تؤثر على المريض، ومحاولة تجنبها قدر الإمكان، كما ينبغي أن يقوم المريض بمراقبة نفسه بشكل يومي، وذلك لمعرفة مدى استجابته للعلاجات الدوائية، لكن الكثير من الأشخاص يتراود إلى ذهنهم سؤال فيما إذا كان من الممكن علاج حساسية الصدر نهائيًا، سنجيب على ذلك من خلال هذا المقال.

أعراض حساسية الصدر

أعراض حساسية الصدر

أسباب حساسية الصدر

  • التحسس من وبر بعض الحيوانات.
  • تعرض الجهاز التنفسي إلى الأتربة و الأدخنة، واستنشاق روائح العطورات والمواد الكيميائية الرديئة.
  • التغير المستمر في حالات الطقس والانتقال بين البرودة والجو الجاف.
  • قد تؤدي الإصابة الإصابة بالقلق والتوتر إلى تحفيز الجسم على الإصابة بحساسية الصدر.
  • الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية.
  • غبار الطلع.
  • الهواء البارد.
  • رائحة الدخان والبخور والشموع.
  • العيش في الأماكن الرطبة.

أنواع حساسية الصدر

  • الحساسية المكتسبة: والتي تحدث نتيجة تناول مادة مسببة للحساسية.
  • الحساسية المستنشقة: وهي أكثر أنواع الحساسية انتشارًا، وتحدث نتيجة التعرض لمسببات الحساسية مثل: غبار الطلع، وبر الحيوانات، اللقاحات، الرطوبة العالية.

علاج حساسية الصدر نهائيًا

قبل التعرف ما إذا كان هناك علاج نهائي لحساسية الصدر، لابد من التعرف على الحساسية الصدرية التي تؤدي إلى تورم أنسجة الرئتين، الأمر الذي يسبب صعوبة أثناء عملية التنفس والذي قد يؤدي إلى حدوث ندب في الأنسجة الرئوية على المدى البعيد.

تظهر الحساسية الصدرية نتيجة التعرض إلى بعض المركبات المهيجة الموجودة في البيئة المحيطة أو الداخلية، ولمعرفة هل إذا ما كان هناك علاج نهائي لحساسية الصدر، فالجواب هو لا، حيث لا يمكن علاج حساسية الصدر بشكل نهائي، فلا يوجد أي دواء يمكنه التخلص نهائيًا من حساسية الصدر، إلا أنه يوجد بعض الطرق التي يمكن بواسطتها تجنب المركبات المهيجة أو تقديم وسائل علاجية تساعد في التخفيف من شدة أعراض الحساسية الصدرية.


طرق علاج الحساسية الصدرية

طرق علاج الحساسية الصدرية

هناك عدة طرق يمكن من خلالها التغلب على أعراض حساسية الصدر، ومن أبرز هذه الطرق:

1 – العلاج باستخدام بخاخات موسعات الشعب الهوائية

تساعد بخاخات موسعات الشعب الهوائية على إرخاء العضلات وتوسيع الشعب الهوائية، مما يساعد في تسهيل عملية التنفس، وهناك موسعات شعب هوائية طويلة المفعول، تعمل بشكل بطيء، إلا أن آثارها تستمر لمدة 24 ساعة، ومن أمثلتها: سالبيوتامول، وتيوتروبيوم، فورموتيرول، وهناك موسعات شعب هوائية قصيرة المفعول، ومن أمثلتها: إبراتروبيوم، ليفالبوتيرول، البوتيرول.

2 – العلاج بواسطة مثبطات الجهاز المناعي

تساعد الأدوية المثبطة للجهاز المناعي على التقليل من ردة فعله تجاه المركبات المهيجة، التي تتسبب في ظهور أعراض الحساسية وذلك من خلال تقليل الالتهاب في الرئتين، ومن أمثلتها: أزاثيوبرين، ومايكوفينوليت.

3 – العلاج بالأكسجين

يساعد العلاج بالأكسجين على المحافظة على مستوى الأكسجين الطبيعي في الدم، ويتم ذلك من خلال إيصال الأكسجين إلى الرئتين بواسطة أنبوب أو قناع الأكسجين الخاص.

4 – العلاج بالأفيونات

تعمل الأفيونات على التحكم بضيق التنفس الناجم عن الحساسية الصدرية، أو تستخدم للتخلص من السعال المزمن، ولكن لا بد من التنويه إلى أن الاستخدام المتكرر للأفيونات لمدة زمنية تتجاوز الأسبوعين قد يسبب الإدمان عليها.

5 – زراعة الرئتين

عندما تفشل كافة الطرق العلاجية في التقليل من حدة أعراض الحساسية الصدرية، وتعرض الرئتين للندبات، يتم اللجوء إلى عملية زرع الرئتين، حيث يتم نقل الرئة من متبرع يتمتع بصحة سليمة حتى تتم زراعتها عند المريض المصاب، إلا أن زراعة الرئة لا تعالج الحساسية الصدرية بشكل نهائي، إذ لابد من الاستمرار بتجنب المواد المهيجة.

6 – العلاج بالكورتيكوستيرويدات

يتم اللجوء إلى العلاج بالكورتيكوستيرويدات للتقليل من الالتهاب، وقد يستمر استخدامها لبضعة شهور، ومن أمثلتها: بوديزونايد، وموميتازون.

7 – العلاج باللقاحات

إن التهاب الشعب الهوائية التحسسي يرفع من خطر الإصابة بعدوى الرئة، حيث يساعدك أخذ اللقاحات التالية على الحفاظ على صحة جيدة: لقاح الأنفلونزا ويؤخذ مرة واحدة في السنة، ولقاح الالتهاب الرئوي ويؤخذ كل 6 سنوات تقريبًا.

7 – علاجات أخرى تساعد في التخفيف من أعراض حساسية الصدر

  • استخدام أدوية الحساسية التي يتم أخذها عن طريق الأنف.
  • استخدام البخاخات الأنفية الملحية التي تساعد في التخلص من الاحتقان.
  • استخدام مضادات الهستامين، وبخاخات الستيرويد الأنفية، التي يتم اللجوء إليها في حال عدم الاستجابة للبخاخات المزيلة للاحتقان.
  • تناول مضادات الالتهاب.

علاج حساسية الصدر للحامل

علاج حساسية الصدر للحامل

لا يمكن للنساء الحوامل تناول أدوية الحساسية بأمان دون وصفة طبية، إلا أنه توجد بعض الأدوية التي تتضمن أبحاث تدعم أنها آمنة للنساء الحوامل منها: السيتريزين، كلو رفينيرامين، ديفينهيدرامين، لوراتادين.

ومع ذلك يستحسن مراجعة الحامل للطبيب المختص قبل تناول أي دواء للتأكد من أنه ليس ضار على صحتها وعلى صحة جنينها.


علاج حساسية الصدر طبيعيًا

علاجات طبيعية لحساسية الصدر

1 – العرقسوس

يساعد العرقسوس على علاج حساسية الصدر، وذلك من خلال نقعه في الماء وغليه لمدة 30 دقيقة، ثم تركه حتى يبرد وتناوله.

2 – القهوة

تحتوي القهوة على العديد من المواد الغذائية التي تساعد في التخفيف من حساسية الصدر، منها: الكافيين، والثيوبرمين، والثيوفيلين، حيث تعمل هذه المواد على توسيع الشعب الهوائية، والتخفيف من حدة التقلصات التي تصيب الإنسان أثناء التعرض لنوبات الربو.

3 – الزنجبيل

للزنجبيل فوائد كثيرة ومتنوعة، فهو يعتبر مضادًا طبيعيًا للهيستامين، كما يعمل على التخفيف من التهاب الأغشية المخاطية الأنفية، وتوسيع القصبات الهوائية.

4 – النعناع

يعمل شاي النعناع كمزيل فعال للاحتقان، حيث يقلل من إفراز الأنزيمات المضادة للالتهاب مثل: الهيستامين الذي يتسبب في ردود أفعال مناعية ضد مسببات الحساسية.

5 – الكركم

يعتبر الكركم مضادًا فعالًا للالتهابات، إضافة إلى قدرته على إبطاء ظهور أعراض الحساسية، فهو يعمل كمضاد طبيعي للهيستامين.

6 – الشاي بالعسل

وهو علاج شهير للسعال، يتم تناوله من خلال خلط ملعقة كبيرة من العسل بالماء الدافئ وتناولها مرتين يوميًا.

7 – القرنفل

يمكنك محاربة السعال والكحة باستخدام القرنفل، وهو علاج طبيعي يحسن من مناعتك، حيث يحتوي القرنفل على مركبات فينولية مثل: حمض الغاليك، والأوجينول، وهما مضادان للبكتيريا والالتهابات، كما يخفف تناول القرنفل من الألم الناجم عن الكحة، ويحتوي على زيت يعمل بمثابة مقشع طبيعي، ومطهر لمجرى التنفس، وتساعد مضادات الأكسدة الموجودة في القرنفل في تخليص الجسم من السموم وتقوية الجهاز المناعي.


نصائح تساعدك في علاج حساسية الصدر نهائيًا

كما ذكرنا سابقًا أنه لا يوجد علاج نهائي لحساسية الصدر، لكن توجد بعض النصائح الوقائية التي يمكنك اتباعها للتخفيف من خطر التعرض للمواد المهيجة المختلفة، التي تسبب تهيج أعراض حساسية الصدر، ومن أبرز هذه النصائح:

  • الامتناع عن التدخين.
  • تجنب الأماكن ذات المحتوى العالي من الأزهار.
  • الابتعاد عن العيش في الأماكن الرطبة، وإصلاح أي تلف ناتج عن تسرب المياه.
  • المحافظة على مستوى الرطوبة في هواء الغرفة بما  يقل عن 50%، ويمكن ذلك من خلال استخدام أجهزة التبخير التي تحافظ على رطوبة المكان.
  • الابتعاد عن المصادر التي تسبب لك الحساسية مثل: وبر الحيوانات، روائح بعض المركبات الكيميائية والغبار.
  • الحرص على تهوية المنزل بشكل مستمر.
  • الإكثار من تناول الخضراوات والفواكه والأغذية التي تحتوي على البروتين.
  • الإكثار من تناول المشروبات الساخنة خاصة في الجو البارد، فهي تساعد في التخفيف من مضاعفات حساسية الصدر.
  • الحرص على أخذ اللقاحات اللازمة لتجنب حصول أي التهابات تضر بنسيج الرئة.
  • ضرورة الذهاب إلى الطبيب المختص، حتى يتمكن من تشخيص الحالة ووصف العلاج المناسب.

المصدر

Can Allergies Cause Bronchitis?Causes and treatment of allergic wheezing

Tags

Related Articles

Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker