صحة وجمال

هل الشاي يسبب النقرس معلومة هامة

في اعتقادنا أننا نعرف الكثير عن الشاي سواء الشاي الأخضر أو الأسود إلا أنه في كل حين تظهر فوائد للشاي إضافة لبعض الأضرار ولا تزال الدراسات قائمة في هذا المجال.

يعتبر الشاي ثاني أكثر المشروبات استهلاكًا في العالم وله عشاق كثيرون وبالإضافة لفوائده هناك أضراره ولكن السؤال الذي يطرحه بعض الأشخاص المصابين بداء النقرس وهو هل الشاي يسبب النقرس؟ سؤال مهم يمكن أن يتبعه حقائق هامة لا بد من الاطلاع عليها فتعالوا معنا لنتعرف على الشاي وداء النقرس ونتعرف على إجابة لسؤال محير وهو هل الشاي يسبب النقرس؟

فوائد الشاي

الشاي الأخضر يعتبر الأغنى بمادة البوليفينول، بما في ذلك 70٪ من مادة الكاتيكين (EGCG) كما أنه يعتبر من مضادات الأكسدة ومحتواه من الكافيين متغير.

أما الشاي الاسود فهو يحتوي على العديد من الخصائص الغذائية مثل النسبة العالية من البوليفينول ولكن التخمر يؤدي إلى أكسدة بمضادات الاكسدة التي تتحول إلى ثيافلافين وثيروبيجين إضافة إلى احتوائه على مستوى معتدل من الكافيين.

ومن أهم فوائد الشاي بنوعيه:

  • تشير العديد من الدراسات إلى أن الاستهلاك المنتظم للشاي الأخضر يقلل من اضطرابات القلب والأوعية الدموية ويرجع هذا التأثير بشكل أساسي إلى تركيز الفلافونويد وخاصة الكاتيكين.
  • إضافة إلى مضادات الأكسدة القوية الموجودة في الشاي عمومًا هذه المواد التي تقاوم أكسدة الكوليسترول وتكوين اللويحات الدهنية، وتمنع تكوين الجلطات، وتقلل من التهابات الصفائح الدموية وجدران الشرايين وتوسع الشرايين.
  • كما يقلل شرب الشاي من خطر الإصابة بمرض السكري وينظم سكر الدم ويحد من حساسية الأنسولين.
  • يحمي الشاي الجهاز الهضمي والأمعاء ويمنع تقرحات المعدة.
  • الشاي يقوي العظام.
  • كما أن الاستهلاك المنتظم للشاي الأخضر حوالي من (4-5 أكواب في اليوم) يرتبط بشكل كبير في تقليل الإصابة بالعديد من أنواع السرطانات وبشكل أساسي أنواع السرطان الذي يصيب الجهاز الهضمي (مثل المعدة والكبد والقولون وسرطان المريء والبنكرياس) وسرطان الثدي والرئة والجلد والبروستات.
  • والشاي الأخضر أو الأسود يقوي جهاز المناعة للخصائص المضادة للعدوى التي يحتويها هذين النوعين.

مرض أو داء النقرس

هو عبارة عن التهاب المفاصل الروماتويدي الشائع والنقرس بشكل خاص يصيب الأشخاص في عمر 35 عامًا والنساء اللواتي تعانين من انقطاع الطمث.

نوبة النقرس مؤلمة جدًا حيث يستيقظ المصاب في منتصف الليل بألم في إصبع القدم الكبيرة (كما يمكن أن يصيب الكاحل أو معصم اليد أو الركبة أو الكوع) إلا أنه من خلال اتباع نظام غذائي متوازن وجيد يمكن تجنب هذه الآلام.

حمض اليوريك هو منتج لنفايات ينتج بسبب تكسر البيورينات، التي تفرز عادة في البول (أعلى من 60 ملجم / لتر) بحيث يصبح الجسم غير قادر على التخلص من هذا الحمض ويشكل حمض البوليك بلورات تترسب داخل وحول المفاصل مما يسبب تفاعل التهابي مؤلم.

وتتكرر نوبات النقرس التي يمكن أن تستمر لعدة أيام أو بضعة أسابيع كما يمكن أن تستمر لعدة سنوات.

ما هي الصلة بين النظام الغذائي ونوبة النقرس؟

هناك صلة قوية بين نوبات داء النقرس وتكرارها وبين النظام الغذائي المتبع وخاصة عند تناول الأطعمة التي تساعد على زيادة حمض البوليك (يوريك الدم) مما يساعد على ظهور نوبة النقرس المؤلمة وذلك بسبب ارتفاع مستوى الدم نتيجة فرط حمض اليوريك.

كما يمكن أن يؤدي ارتباط العديد من العوامل مثل متلازمة التمثيل الغذائي، والإفراط في تناول بعض الأطعمة أو الكحول، وتناول بعض الأدوية إلى حدوث أزمة ونوبة النقرس.

هل الشاي يسبب النقرس (حقيقة ودراسة)

الشاي والنقرس

وجد عدد من الخبراء في جامعة كولومبيا البريطانية وفانكوفر وهارفارد أن الأشخاص الذين يشربون الشاي بشكل منتظم ومعتدل أقل عرضة للإصابة بالنقرس.

ووفقًا للتقرير الذي وصلوا إليه وجدوا أن الشاي يساعد في منع زيادة انتاج حمض البوليك الذي هو أساس داء النقرس حيث تبين لهؤلاء الخبراء أن الأشخاص الذين يشربون الشاي بأحد أنواعه بشكل مستمر قد خف لديهم انتاج حمض البوليك الذي يعتبر عامل خطر مهم للنقرس.

لذلك توصلوا إلى معلومة هامة وهي أن شرب الشاي لا يسبب النقرس.

الأطعمة التي يجب تجنبها في حالة الإصابة بنوبة النقرس

حتى تتجنب حدوث نوبات داء النقرس لا بد لك من اتباع النصائح التالية:

  • تجنب الإفراط في تناول الأسماك اللحوم والبيض لأن هذه الأطعمة هي من ناقلات البروتين.
  • تجنب تناول الأطعمة الغنية بالبيورينات التي تزيد من مستوى حمض اليوريك في الدم (أو فرط حمض يوريك الدم) كاللحوم الباردة ولحم العجل أو اللحوم الدهنية جدًا مثل لحم الضأن، واللحوم المجففة أو المدخنة، ومرق اللحم، وبعض الأسماك (سمك الرنجة والقد والسردين والأنشوجة) والقشريات والمحار والجبن المخمر.
  • الابتعاد عن الأطعمة التي يمكن أن تؤدي إلى نوبة النقرس مثل الكحول والصودا والدهون المطبوخة والأطعمة الغنية جدًا بالسكريات وخاصة الفركتوز (مثل المربى والعسل) والفطر والشوكولاتة التي تعتبر من المحفزات لهذا المرض.
  • الحد من بعض تناول عصائر الفاكهة (مثل التفاح والعنب) الغنية بالفركتوز.

أما الأطعمة التي عليك بتناولها:

  • المفتاح الأساسي للتخلص من نوبات النقرس هو شرب الكثير من الماء والشاي والقهوة وشاي الأعشاب حيث يُنصح بشرب ما يعادل من 8 إلى 12 كوبًا من الماء يوميًا لأن الكميات الكبيرة من الماء تساعد على إزالة حمض البوليك الزائد من الدم.
  • تناول الخضار الطازجة والفواكه.
  • من الأطعمة المفيدة أيضًا لتقليل الالتهابات وآلام المفاصل إضافة للشاي الأخضر هناك زيت الزيتون وبذور الكرفس.
  • تناول الحبوب مثل (الشوفان والقمح والأرز وما إلى ذلك) ويمكنك أيضًا تناول منتجات الحبوب (كالمعكرونة والسميد وما إلى ذلك).
  • يمكنك تناول الحليب ومنتجات الألبان (الزبادي والجبن) المصنوعة من الحليب شبه منزوع الدسم.
  • تناول الأعشاب والتوابل والأعشاب العطرية.

أخيرًا …..

من أجل التخلص من نوبات النقرس ولعلاج دوائي ملائم لك عليك باتباع أسلوب حياة صحي مرتبط باتباع قواعد غذائية تحددها حتى تمنع حدوث أزمات النقرس المؤلمة.

حافظ على وزنك مثاليًا لأن الوزن الزائد يضغط على المفاصل مما يزيد من إنتاج حمض البوليك في هذه المفاصل.

تناول كبسولات زيت السمك لأن أحماض أوميغا3 الدهنية تساعد بشكل كبير في تخفيف آلام التهاب المفاصل والحفاظ على صحتها.

تناول الأدوية التي يحددها لك طبيبك المشرف وبانتظام وبمواعيدها المحددة لأنه عدم الالتزام بها فهي لن تكون فعالة في تخفيف النوبات وتجعل الحالة أسوأ.

هذه المقالة عبارة عن معلومات تثقيفية تعليمية ولا يمكن اعتبارها نصيحة طبية أو أنها تغني عن استشارة الطبيب المتخصص للتشخيص والعلاج.

المصدر:

النقرس: ماذا تفعل في حالة حدوث أزمة؟ – موقع journaldesfemmes

Tags

Related Articles

Close

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker